الزوراء يتوّج بطلاً لكأس العراق
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في August 23 2017 22:15:19


حقق نادي الزوراء الذي يلعب لَه (نديم صباغ و حسين جويد ) لقب كأس العراق بعد فوزه في المباراة النهائية على حساب فريق نفط الوسط ، بهدف قاتل سجله المهاجم علاء عبد الزهرة في الدقيقة الاخيرة من زمن اللقاء ، في المباراة التي جرت احداثها على ملعب الصناعة في العاصمة بغداد .

بدأ الشوط الاول باهتا من كلا الطرفين مع افضلية واضحة لفريق نفط الوسط ، وبدأ بجس النبض من كلا الطرفين حتى حانت الدقيقة 14 التي كاد من خلالها نجم الشوط الاول ابراهيم بايش من ان يهز شباك الزوراء لولا يقظة المدافعين ، فيما حاول مدرب الزوراء عصام حمد ترتيب اوراق فريقه من خلال توجيهاته المستمرة في المنطقة الفنية بعد ان شعر بخطورة الموقف ، بعد ذلك عاد الزوراء لجو المباراة دون تهديد حقيقي على مرمى جلال حسن ، وفي الربع الاخير من الشوط عادت الافضلية من جديد لفريق الشوط الثاني كان مختلف تماما من جانب الزوراء لاسيما بعد التبديلات الموفقة من قبل مدربه عصام حمد ، حيث زج بعلاء عبد الزهرة وامجد كلف الذين قلبوا موازين المباراة رأسا على عقب ، حيث قدما الثنائي المذكور لمحات فنية رائعة ، اذ كاد الزوراء ان يسجل في مناسبتين لولا تصدي جلال حسن الرائع .نفط الوسط شعر بخطورة لاعبي الزوراء وتراجعت معظم خطوطه للخلف املا في انهاء المباراة والاحتكام الى ركلات الترجيح ، وحقا كاد يحصل النفط على مبتغاه بعد ان وصلت المباراة الى دقائقها الاخيرة ، حيث اشار حكم اللقاء ثلاث دقائق وقت بدل ضائع ، وبعد ان تهيئ الجميع لمشاهدة ركلات الترجيح انبرى عريس المباراة علاء عبد الزهرة ليخطف هدفا وزنه من ذهب في لحظة قاتلة قتل من خلالها احلام نفط الوسط ، واشعل من خلاله مدرجات ملعب الصناعة بعد ان راحت جماهير الزوراء تحتفل بهستيريا بعد هذا الهدف واحراز لقب البطولة.

وهذه هي المرة الخامسة عشر التي يحرز فيها الزوراء لقب بطولة الكاس حيث حصل عليه في مواسم 1975–76، 1978–79، 1980–81، 1981–82، 1988–89، 1989–90، 1990–91، 1992–93، 1993–94، 1994–95، 1995–96، 1997–98، 1998–99، 1999–2000، 2016- 2017.

حيدر الزين - مراسل العراق