حسين عفش:انتقينى أفضل اللاعبين ،وغياب المستبعدين له تأثير كبير
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في June 12 2017 00:18:56


يتابع منتخبنا الأولمبي بقيادة مدربه حسين عفش الاستعداد للمشاركة في التصفيات المؤهلة لبطولة آسيا للمنتخبات الأولمبية ، ولتسليط الضوء على آخر استعدادات المنتخب كان لموقع اللاعبين السوريين المحترفين ، لقاء خاص مع السيد حسين عفش مع مدرب المنتخب ، حدثنا فيه عن مستجدات الفريق وأجوائه.

المعسكر الاول للمنتخب امتد من 4/29 ولغاية 5/16 ، والكلام للعفش : الغاية منه كانت انتقاء اللاعبين حيث استدعينا فيه حوالي ال45 لاعبا ، وبالفعل من خلال هذا المعسكر تم انتقاء أفضل اللاعبين حسب رؤيتنا وقناعتنا وحسب الطريقة التي سنلعب بها "ان كانت تناسب اللاعب ام لاء" ، خضنا بعدها 6 مباريات ودية ، بداية تعادلنا سلبيا مع الكرامة وكذلك الأمر مع الوثبة ثم تعادلنا بهدف لمثله مع نادي الاتحاد ، ثم تغلبنا على المجد بهدف وحيد وعلى الاتحاد 2-1 ثم على الشرطة بهدف وحيد.

يضيف العفش : ليقع اختيارنا فيما بعد على حوالي 28 لاعبا استدعيناهم لاحقا ، لنبدء العمل بدمج العمل الفني الخططي مع العمل البدني ، وخاصة ان اغلب اللاعبين يلعبون في الدوري حيث من المفترض ان يكونوا جاهزين بدنيا ، حاولنا ان نعمل اكثر على الجوانب الخططية "حسب الطريقة التي سنلعب بها" ، والحمد لله الأمور مقبولة.


وعن عدم مشاركة المنتخب في دورة التضامن الاسلامي ، أجاب العفش : على ما أعتقد انه عندما تم الاتفاق معنا ككادر على تولي مهمة تدريب المنتخب ، كانت الامور منتهية بالنسبة لتسجيل المشاركة في الدورة ، بالنسبة لنا ككادر لم يكن لدينا علم بها.

وعن استبعاد السلقيني والقلعجي وابراهيم عن المنتخب لمشاكل ادارية : المستبعدين بصراحة هم قوة ضاربة ، أصحاب خبرة ويلعبون مع نادي كبير هو الاتحاد ، فالسلقيني له خبرة كبيرة كانت من الممكن ان تفيدنا ، لديهم مشاركل ادارية في وقت سابق بالنسبة لبياناتهم العمرية ، تم استبعادهم لان المنتخب لا يريد ان يغامر باي خطء اداري تدفع ثمنه البلد بأكلمها ، بالاضافة الى وجود تعهد من اتحادنا بما يخص مسألة أعمار اللاعبين ، على الرغم من ان عمرهم الاصلي يناسب العمر الاولمبي الحالي.

من المؤكد أن غيابهم له تأثير كبير ، لكن في النهاية المنتخب منتخب بلد ومن المفترض أن يسلك السكة الصحيحة في كل النواحي.

وفيما يتعلق باستفادة المنتخب من بعض اللاعبين السوريين المحترفين : بالنسبة للاعبين الذين في الخارج ، يوجد كثير اللاعبين ، حوالنا أن نتواصل مع الذين نملك تواصل معهم ، بعضهم خرج من سوريا بطريقة غير شرعية ، أبدى بعضهم الاستعداد للالتحاق في معسكرات المنتخب الخارجية ، لكن فترة اعداد المنتخب قصيرة ولايمكن ضم لاعبين جدد الى جسم المنتخب دون ان يتعرفوا وينجسموا مع زملائهم ، حسب ما نسمع فيوجد بعض اللاعبين يلعبون بفرق الشباب في الدوريات الأوروبية لكن الاندماج والانصهار مع المجموعة الحالية تريد وقتا لكننا لا نملكه ، حاولنا التواصل معهم لكنهم لا يستطيعون الالتحاق بالمعسكرات الداخلية ، أخيرا من الممكن استدعاء بعض اللاعبين المؤثرين اذا تواجدوا في المعسكرات الخارجية.

من المهم ان لا نبخس لاعبي البلد ، حيث يوجد العديد من اللاعبين المجتهدين ، فمنتخب الرجال مثلا ، معظم لاعبيه محترفون في الخارج ، لكنهم خرجوا من اندية البلد ودوري البلد ، تعب اللاعب واجتهد حتى وجد فرصة للاحتراف الخارجي ، واصبح نجما فيما بعد.

وأضاف العفش : هذا منتخب تحت ال23 عاما ، قبل الأزمة التي نعيشها كانت أعمارهم تحت ال16 عاما ، لكنهم خلال الأزمة لم يلعبوا دوري الشباب ، ومنهم غير أساسي في ناديه الآن مع أندية الرجال ، ينقصهم الخبرة والاحتكاك ، نحن بحاجة لعدد كبير من المباريات الودية لكي نوجد شكلا للمنتخب.

صدمنا بموعد نهاية منافسات بطولة الدوري ، حيث نحتاج لفترة أكبر للتحضير وللعب المباريات الودية ، نتجمه أسبوعيا ونرسل اللاعبين لانديتهم في اليومين الاخيرين من الاسبوع ، وخلال الاسبوع يصعب تامين المباريات الودية ، حاليا لدينا ثلاث مباريات ودية 23-6 مع المنتخب العماني في سلطنة عمان و 26،29-6 مع المنتخب الأولمبي العراقي في العراق ، ومن المحتمل أن نتمكن من تأمين مباراتين أخرتين قبل بداية التصفيات ، من الممكن بعدها ان يتبلور شكل المنتخب أكثر.

منتخباتنا في الفترة الأخيرة رقم صعب ، وأتمنى أن يواكب الأولمبي هذه الطفرة ، ونتمنى أن نسعد جماهيرنا.