رسمياً... ودية إيران ألغيت والسفر بــ18 لاعباً من دمشق
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في February 06 2015 19:55:09


يغادر بعد ساعات قليلة من الآن منتخبنا الوطني الأولمبي في رحلة أربعة مباريات ودية, اثنتان منها في اندونيسيا ومثلهما في سنغافورة, بعد تأكيد إلغاء الودية مع الأولمبي الإيراني التي كانت مقررة في الــ25 من هذا الشهر في جزيرة كيش الإيرانية, وسينطلق منتخبنا بــ18 لاعب محلي من أرض العاصمة السورية دمشق, بانتظار التحاق المحترفان إبراهيم الحموي من التشيك وشادي الحموي من الأردن, بعد اعتذار المحترف شاهر الشاكر لعدم امتلاكه إقامة إماراتية تمكنه من الالتحاق بصفوف المنتخب ومن ثم العودة إلى دوري الشركات الإماراتي التي يلعب فيه, وفي السطور القادمة تفصيلات شاملة عن منتخبنا الأولمبي وأحواله قبل السفر.

سبب إلغاء ودية إيران

لم يستطع الجانب الإيراني الحصول على موافقات لبعثة منتخبنا الأولمبي لنتمكن من الذهاب إلى جزيرة كيش الإيرانية لنلعب الودية مع الأولمبي الإيراني بعد الوديات الأربعة مع اندونيسيا وسنغافورة, والسبب وجود شركة طيران واحدة وهي (الإماراتية) التي يمكنها الذهاب إلى جزيرة كيش, وشركة الطيران المذكورة رفضت نقل بعثة المنتخب بدون موافقات مشروطة لنتمكن من دخول هذه الجزيرة التي يعسكر فيها الأولمبي الإيراني, والسبب الأساسي لعدم إعطاء أعضاء بعثتنا هذه الموافقات كما نعلم جميعاً هو (العقوبات) المفروضة على المواطن السوري, بمعنى أوضح لو كانت ودية إيران في طهران أو أي مدينة إيرانية يمكن لأي شرطة طيران الوصول إليها لكانت الأمور أفضل بكثير.

أربع وديات والعودة إلى دمشق

سيخوض منتخبنا الأولمبي أربع مباريات ودية كما ذكرنا سابقاً مع الأولمبي الاندونيسي والأولمبي السنغافوري وفق الجدول التالي:

10/2/2015 اندونيسيا / سوريا

14/2/2015 اندونيسيا / سوريا

17/2/2015 سنغافورة / سوريا

21/2/2015 سنغافورة / سوريا

ولم تحدد مواعيد إقامة هذه المباريات إلى لحظة كتابة هذه الرسالة, ولم نعلم بعد بالمحطات التلفزيونية التي ستقوم بقل المباريات, على أن نحصل على مواعيد المباريات والمحطات التلفزيونية التي ستنقلها فور وصول بعثة المنتخب إلى العاصمة الاندونيسية جاكرتا والعاصمة السنغافورية سنغافورة, مع العلم أن هناك روابط لنقل المباريات سنقوم بوضعها في الصفحة الرسمية لمنتخب سوريا الأولمبي فور معرفتها, وفي تاريخ 22/2/2015 ستعود بعثة منتخبنا الأولمبي لتعسكر في دمشق قبل السفر إلى معسكر الكويت في الــ12 من شهر آذار القادم, لإجراء مباراة ودية مع الأولمبي الكويتي في الــ16 من شهر آذار, مع إمكانية اللعب مع أحدى الأندية الكويتية الكبيرة في قبل الانطلاق إلى بنغلادش من الأراضي الكويتية لخوض غمار تصفيات أسيا الأولمبية أواخر شهر آذار وبداية شهر نيسان.

بعثة

ضمت بعثة منتخبنا الأولمبي كلاً من فادي الدباس رئيساً للبعثة, فيصل الهزاع مشرفاً للمنتخب, موفق فتح الله إدارياً عاماً, مهند الفقير مدرباً, عبد الله دروبي ومصطفى رجب مساعدين للمدرب, عبد النافع الحويج مدرباً لحراس المرمى, منصور الشحاف معالجاً فيزيائياً, يحيى أشرفي مسؤولاً للتجهيزات, وكلاً من اللاعبين (1- عبد اللطيف نعسان, 2- احمد كنعان, 3- جهاد بسمار, 4- بشار أبو خشريف, 5- وسام أغا, 6- رامي عامر, 7- عبد المنان إبراهيم, 8- مؤمن ناجي, 9- وسيم نبهان, 10- محمد مرمور, 11- هائل البدري, 12- احمد الأشقر, 13- محمود البحر, 15- خالد مبيض, 16- يوسف قلفا, 17- عبد الله الشامي, 18- ماهر دعبول), على أن يلتحق كلاً من اللاعبان إبراهيم الحموي وشادي الحموي في حال تم الحصول على الأوراق المطلوبة لهما, مع العلم أن إداري المنتخب موفق فتح الله ما زال يعمل للحصول على الأوراق المطلوبة لكلا اللاعبان لتاريخ كتابة هذه الرسالة, وسنذكر كل جديد يمكن أن يطرأ بخصوص هذا الموضوع بالرسائل القادمة.

المنسق الإعلامي للمنتخب الوطني الأولمبي - محمد نزار المقداد