الفقير: باب المنتخب مفتوح للجميع ومتفائلون بالوصول إلى الأولمبياد
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في December 17 2014 00:55:59

أكد السيد مهند الفقير المدير الفني للمنتخبين الأول والأولمبي أن المنتخب الأوزبكي سيكون المنافس الرئيسي لمنتخبنا الأولمبي على حجز بطاقة التأهل الى بطولة آسيا تحت 23 عاماً ، وذلك عن المجموعة الخامسة من التصفيات والتي تضم ايضاً كل من الهند وبنغلادش.

وفي حديث خاص لموقع اللاعبين السوريين المحترفين قال الفقير : في كرة القدم لا يوجد كبير وصغير ، وخاصة أن منتخبات شرق آسيا تتطور بشكل سريع للغاية ، ولكن يبقى المنتخب الأوزبكي (نظرياً) هو أقوى المنافسين على حجز بطاقة التأهل المباشر لبطولة آسيا تحت 23 عاماً التي ستقام في قطر.

وعن خطة اعداد المنتخب الأولمبي للتصفيات الاسيوية ، قال : الخطة تعتمد على المعسكرات ذات التمارين المكثفة اضافة للمباريات المكثفة وذلك من أجل التأقلم والانسجام والارتقاء بالمستوى البدني والفني والفكري والنفسي للاعبين المحليين ، اما المحترفين في الخارج فهم مرتبطون مع أنديتهم ونحن نتابع أخبارهم باستمرار ونتواصل مع معظمهم للوقوف على أوضاعهم وجاهزيتهم ، ولكن بكل تأكيد سيغيبون عن كافة معسكرات الاعداد ، لأن أنديتهم لن تسمح لهم بالحضور ، وسوف نحاول استغلال أي فترة توقف للدوريات العربية وخاصة العراق وعمان والكويت لكي يتواجد اللاعبون معنا.

وأكد الفقير أن اقامة معسكرات خارجية هو أمر مؤكد حيث طلب من الاتحاد تأمين 3 او 4 معسكرات خارج البلاد ، مضيفاً أن المنتخب الأولمبي سوف يلعب عدة مباريات ودية قبيل دخول التصفيات الآسيوية ، حيث تم مراسلة عدة دول بهذا الخصوص ومازلنا بانتظار الردود منهم.

وعن آلية اختيار اللاعبين المدعوين لمعسكر المنتخب الأولمبي القادم ، قال الفقير: اختيار اللاعبين تم بعد مراقبة الجهاز الفني للمنتخب لمباريات مرحلة الذهاب من الدوري السوري في المجموعتين (دمشق واللاذقية) ، اضافة لمعرفتنا ببعض اللاعبين الذين مثلوا المنتخبات الوطنية في فترة سابقة والمتابعة الدائمة للمحترفين في الخارج ، كما قمنا بالمقارنة بين اللاعبين المرشحين للانضمام للمنتخب الأولمبي واخترنا الأفضل منهم في الفترة الحالية ، ولكن أؤكد هنا ان باب المنتخب الاولمبي لم ولن يغلق في وجه اي لاعب نرى انه يحقق اي فائدة او اي اضافة فنية جيدة للفريق.

وفي ختام حديثه قال السيد مهند الفقير : نحن نملك عناصر جيدة في المنتخب الأولمبي وبعضهم اصبح لديه خبرة كبيرة في المباريات الدولية ولذلك فنحن متفائلون جداً بالوصول الى الأولمبياد القادم ، ونتمنى ان نلقى الدعم الكافي لذلك ، ونعد الجماهير اننا سوف نعمل بكل اخلاص وسنبذل كل ما بوسعنا لتحقيق هذا الهدف وبالنهاية التوفيق هو من الله عز وجل.