شبابنا يفتتحون دورة تشرين و يلاقون شباب لبنان ببيروت
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في August 11 2013 09:49:15

عاد منتخبنا الوطني للشباب بكرة القدم يوم السبت الفائت لمعسكره المغلق بمدينة اللاذقية بعد إجازة استمرت لأربعة ايام قضاها اللاعبون مع عائلتهم , و سيتخلل معسكر المنتخب الحالي باللاذقية مشاركته بدورة تشرين الكروية , و ستكون هذه المشاركة فرصة مفيدة للجهاز الفني للمنتخب بقيادة المدرب الشاب عمار الشمالي الذي بدأ بوضع الخطوط الرئيسية العريضة للمنتخب بعد معسكري دمشق و اللاذقية السابقين ,و لمعرفة المزيد عن أوضاع و أحوال المنتخب سنكون معكم في السطور القادمة مع أبرز المستجدات.

يوم الثلاثاء سيفتتح المنتخب دورة تشرين بلقاء فريق تشرين و سيحاول الجهاز الفني من خلال مباريات دورة تشرين تثبيت التشكيلة بعد أن قام بتجريب جميع اللاعبين بمباريات المنتخب بدمشق التي خسرها أمام المحافظة و الوحدة ,و قد أكد الشمالي مدرب المنتخب على أهمية هذه الدورة ودورها الكبير برفع جاهزية اللاعبين , مؤكداً على أن مرحلة التجريب انتهت و قد بدأت الأن مرحلة التثبيت , مشيراً إلى ان الوقت بدأ يضيق و علينا أن نحرق المراحل لكي نصل للجاهزية المطلوبة.

عودة
دورة تشرين ستشهد عدد من اللاعبين المصابين الذين غابوا عن الفترة الماضية و هما اللاعبان محمد سرور و براء دياربكرلي و اللذين خضعا خلال معسكر دمشق الأخير لفترة إعادة تأهيل بإشراف المعالج براء دردار , فيما تبدو أمور جميع اللاعبين جيدة صحياً و بدنياً.

الحراس
و أبدى مدرب الحراس عبدالله تركماني سروره لتتطور مستوى الحراس الأربعة في المنتخب , و أكد أن هناك نخبة من الحراس الشباب متواجدين مع المنتخب حالياً و بأن ثقته بالجميع كبيرة و يأمل أن يكون الحراس الأربعة بمستوى واحد لأن ذلك سيعود بالفائدة على المنتخب و مستقبل الكرة السورية.

لبنان و اندونيسيا
من جهة ثانية أكمل إداري المنتخب بشار عرودك كافة الإجراءات المقررة لسفر المنتخب إلى لبنان للعب هناك مبارتان وديتان يومي 23 و 25 الشهر الحالي ببيروت و سيغادر المنتخب إلى لبنان مباشرة بعد انتهاء مشاركته من دورة تشرين باللاذقية , حيث ستكون هاتان المبارتان هما أول مباراة دولية ودية للمنتخب منذ بدء تشكيله.

و بنفس السياق فقد أرسل الإداري بشار عرودك جميع الأوراق المطلوبة من أجل مشاركة المنتخب الشهر المقبل بدورة التضامن الإسلامي التي ستقام بأندونيسيا حيث ستكون هذه المشاركة خير إعداد للمنتخب قبل انطلاق التصفيات الأسيوية في الشهر العاشر من هذا العام ,وهو ما أكد عليه مشرف المنتخب و عضو الاتحاد فيصل هزاع الذي وجد أن أمور المنتخب بدأت بالتحسن تدريجياً متمنياً وقوف الجميع خلف المنتخبات كونها المرأة الحقيقة لواقع كرتنا الوطنية.

يونس المصري - المنسق الإعلامي لمنتخب الشباب.