بمشاركة الحسن،بانكوك على اعتاب الصعود بعد فوزين متتالين.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في October 16 2012 06:49:11
صورة لمحمد الحسن من لقاء فريقه ضد تشونثوبوري.

حقق نادي بانكوك يونايتد فوزين متتالين في دوري الدرجة الاولى في تايلند ليصعد بذلك للمركز الثاني في جدول الترتيب برصيد 70 نقطة ويقترب بشكل كبير من الصعود رسمياً للدوري الممتاز الذي يصعد اليه اصحاب المراكز الثلاثة الاولى في الدوري.

وكانت المباراة الاولى خارج ميدانه أمام نادي تشونثوبوري ضمن المرحلة ال31 والتي انتهت بفوز بانكوك بثلاثة اهداف دون مقابل ، وشهدت بداية اللقاء تكافئ بين الجانبين وتبادل بالفرص قبل ان يتمكن جاروت من افتتاح التسجيل لبانكوك ، اتبعه المحترف روماين غاسمي بتسجيله الهدف الثاني بعد استغلاله لتمريرة لاعبنا محمد الحسن والتي استلمها وسددها من داخل الشباك لتستقر على يمين الحارس ، قبل ان يعود بعدها نفس اللاعب ويسجل هدفه الشخصي الثاني والثالث لبانكوك والذي انتهت عليه المباراة التي شهدت مشاركة لاعبنا المتألق محمد الحسن بشكل اساسي وقدم مستوى جيد اثمر عن مساهمته بالهدف الثاني بالاضافة لتحركاته التي شكلت خطورة كبيرة.

فرحة الحسن مع زملائه بهدف رومان بمرمى فوكيت.

فيما كانت المباراة الثانية على ملعب بانكوك يونايتد أمام نادي فوكيت في اطار الجولة ال32 والتي حسمها اصحاب الارض لمصلحتهم بنتيجة 2-1 ، وامام جماهير قليلة بدء اللقاء بشكل هجومي ودون أي جس نبض وتحصل الضيوف على ركلة جزاء في الدقيقة السادسة ترجمها تشوني بنجاح على يسار الحارس ، الا ان هداف بانكوك رومين غاسمي تمكن من تعديل النتيجة بالدقيقة الاخيرة من الوقت الاصلي للشوط الاول بعد تسديدة قوية من خارج الجزاء استقرت بالشباك ، ليستمر ضغط اصحاب الارض بالحصة الثانية التي شهدت تسجيل الهدف الثاني لبانكوك عبر ايليف الذي استغل كرة بينية وسددها بطريقة جميلة بالشباك (د77) ، لتنقضي بعدها الدقائق المتبقية دون أي جديد بالنتيجة لينتهي اللقاء بفوز هام وصعب على فوكيت بهدفين مقابل واحد ، مع الاشارة لمشاركة لاعبنا محمد الحسن بشكل اساسي واستبداله خلال دقائق الشوط الثاني بعد تعرضه للاصابة.

وتجدر الاشارة الى ان نادي بانكوك يونايتد بات قاب قوسين او ادنى من الصعود رسمياً للدوري الممتاز بعد ارتقائه للمركز الثاني برصيد 70 نقطة وبفارق نقطتين عن المتصدر ، مع التذكير ان مرحلتين فقط تفصلان دوري الدرجة الاولى التايلندي عن النهاية.