شباب كرتنا خسروا أمام الأولمبي الايراني.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في September 05 2012 11:30:00


خسر منتخبنا الشاب لكرة القدم مباراته الودية الأولى أمام منتخب إيران الأولمبي بهدف مقابل ثلاثة في أولى مباريات المنتخبين الودية في مدينة كرج الإيرانية ضمن استعدادات منتخبنا لنهائيات كأس آسيا للشباب المقررة شهر تشرين الثاني القادم في دولة الإمارات العربية المتحدة،وشهدت المباراة تكافئ كبير بين المنتخبين(رغم فارق العمر بين لاعبي منتخبنا ولاعبي المنتخب الإيراني )، ففي معظم مراحل المباراة كان منتخبنا المسيطر على الكرة وحاول لاعبونا بناء الهجمات عبر الأطراف بالاعتماد على المواس والعجان ،وتميز لاعبو المنتخب الإيراني بالقوة البدنية الكبيرة والمهارات العالية ونجحوا كثيراً في استغلال فرصهم المباشرة ،فبعد مرور ثلاث دقائق ارتكب مدافع منتخبنا مالك القاضي خطأ قاتل عندما أعاد الكرة لزميله الخولي لكن المهاجم الإيراني (باغام صدقنام) كان الأقرب للكرة فأنفرد بالنعسان (حارس منتخبنا) الذي رد التسديدة الأولى فعادت الكرة لنفس اللاعب الذي سددها بالشباك معلنة الهدف الإيراني الأول،ثم سيطر منتخبنا بعد الهدف على مجريات اللعب وقدم شوطاً ممتازاً وأتيحت له أكثر من فرصة لمعادلة النتيجة فمرت تسديدة الخربين فوق العارضة ثم كاد المواس من داخل الجزاء مغازلة الشباك لكن الحارس الإيراني أبعد الخطر وأكملها العجان فوق العارضة، وسدد الجنيات كرة قوية جاورت القائم،ومن ركنية صلح العجان الكرة للخريبين الذي سدد الكرة فوق العارضة ،وفي الشوط الثاني تراجع الجانب البدني لدى معظم لاعبي منتخبنا فاعتمد الجمعة على إشراك معظم البدلاء وقد تحمل دفاعنا عبء كبير في المراحل الأولى وتميز الجنيات والخولي والجويد ومن خلفهم الحارس عبد اللطيف نعسان الذي أعلن عن نفسه بالمباراة ومن سوء حظ منتخبنا أنه تعرض للهدف الثاني بعد مرور (13) دقيقة حمل توقيع (يعقوب كريمي) من مجهود فردي كبير على مشارف الجزاء حيث راوغ لاعبين وسدد عن يمين النعسان ثم عاد صاحب الهدف الأول (باغام) ليسجل الهدف الثالث من تسديدة قوية (بالدقيقة 70) لكن منتخبنا قلص الفارق برأسية عمر خريبين مستفيداً من عرضية المواس وكاد محمود البحر أن يضيف الثاني لكن كرته علت العارضة وجرب التقي حظه من خارج الجزاء بكرة قوية لكنها ارتطمت المدافعين.

تشكيلة منتخبنا
مثل منتخبنا : عبد اللطيف النعسان وحسين جويد ومؤيد خولي وعمرو جنيات ومالك القاضي (محمد سليم سبقجي) ومؤيد عجان(مصطفى شيخ يوسف)ومحمود المواس وخالد المبيض(مازن العيس) وعبد المنان إبراهيم(محمود البحر) عمر خريبين وعدنان التقي، مما يذكر أن تشكيلة منتخبنا شهدت غياب عمرو ميداني وسامر السالم وعبد الإله حفيان وحميد ميدو للإصابة.

أبي شقير - المنسق الإعلامي لمنتخب الشباب