شبابنا خسروا ودياً أمام الجيش و الغيابات عكرت أجواء المنتخب.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في March 12 2012 20:20:32

أنهى اليوم الاثنين منتخبنا الوطني للشباب معسكره المغلق بدمشق الذي استمر لمدة( 5) أيام تخلله مباراة ودية مع فريق الجيش يوم الأحد الفائت على ارض ملعب الفيحاء بدمشق , و قد أسفرت هذه المباراة عن فوز الجيش بهدف مقابل لاشيء لمنتخبنا.

فبعد مباراة متوسطة المستوى من كلا الطرفين غلب عليها الحذر و اللعب في منتصف الملعب تمكن الجيش بخبرته من حسم اللقاء بهدف عبر مهاجمه احمد كلزي بالدقيقة (52) , و ظهر منتخب الشباب في هذه المباراة أقل مستوى من المباريات السابقة التي لعبها و ذلك لغياب أكثر من (8) لاعبين لأسباب مختلفة و مع ذلك حاول مدرب المنتخب حسام السيد أن يزج بمجموعة جديدة من اللاعبين بغية الوقوف على مستواهم و إعطاءهم الفرصة لإثبات أنفسهم بظل هذه الغيابات الكثيرة , و سنحت للمنتخب عدة فرص للتسجيل بهذه المباراة عبر الحارث نايف و عدنان تقي لكن الاستعجال و تألق حارس الجيش طه موسى وقفا حائلاً بوجه هذه المحاولات, وفي هذه المباراة أضاع الجيش ركلة جزاء عبر الكلزي و طرد لاعب المنتخب عامر حاج هاشم لنيله بطاقتين صفراوتين , كما خرج لاعب المنتخب مؤيد الخولي لإصابته القاسية بركبته.

و بعد المباراة أكد المدرب حسام السيد أن مثل هذه المباريات هي فرصة للاعبين الجدد , و قد أعطتنا هذه المباراة فكرة عن عدد منهم مؤكداً ضرورة إجراء مثل هذه المباريات في الفترة الحالية بانتظار تأمين عدد من المباريات الدولية في المرحلة المقبلة لمعرفة مدى تتطور اللاعبين و المنتخب بعد شهرين من الاستعداد.

من جهة ثانية فقد تأثر المنتخب كثيراً بالغيابات الكثيرة , فغاب كلا ً المواس و النكلي و الخريبين و الميداني و الجويد لتواجدهم مع المنتخب الأولمبي في الأردن و كذلك غاب حميد ميدو لعدم توفر وسيلة نقل من حلب إلى دمشق علماً أن اللاعب شارك مع ناديه الاتحاد يوم الثلاثاء الفائت و لن يتمكن اللاعب من الحضور مباشرة من عمان لدمشق فوراً , و غاب أيضاً اللاعبان مصطفى الشيخ يوسف و عبد الإله حفيان بسبب إصابتهما مع ناديهما تشرين و جبلة بالدوري الكروي , هذه الغيابات جعلت الأجواء داخل المنتخب غير صافية بانتظار أن تكتمل صفوفه في المعسكرات القادمة.

المنسق الإداري و الإعلامي لمنتخب الشباب - يونس المصري.