شبابنا يثبتون محاربي الصحراء بالثلاثة و الخميس يلاقون فلسطين.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في July 13 2011 04:28:30

افتتح منتخبنا الوطني للشباب مبارياته في البطولة العربية للشباب بكرة القدم و المقامة بالعاصمة المغربية الرباط بفوز كبير و مهم على نظيره الجزائري و بثلاثة أهداف مقابل هدف بع مباراة كفاحية و رجولية من جانب منتخبنا الذي لعب بطريقة 4\4\2 فيما لعب الجزائريون بطريقة 4\2\1\3.

و منذ البداية ظهر التصميم و الحماسة على لاعبينا الذين استبسلوا بأرض الملعب فأرهقت تحركات المواس و النكدلي دفاعات الجزائر و كان المبيض و السالم و الشيخ يوسف و الميدو,مساندين لهم و للرباعي الدفاعي (الجويد و الخولي و العجان و الجنيات ) هذا الانسجام و التعاون بأرض الملعب جعل منتخبنا يبسط سيطرته رغم قوة الجزائر و قد بدأت المباراة بفرصة للجزائر كان لها حارسنا الشجاع شاهر الشاكر بالمرصاد وهو ما أعطى الثقة لزملائه حيث بدأت فرصنا من تسديدة للميدو بجانب القائم , ليقول المواس بعدها كلمته من دخول لجزاء الجزائر و تعرضه لعرقلة انبرى لها النكدلي و سجلها بكل ثقة هدف منتخبنا د(20 ) , لتزاد ثقة لاعبينا بأنفسهم و يفرضون كلمتهم التي ترجمها المواس نجم اللقاء لهدف ثان من مرتدة بدأت من حارسنا الشاهر لتصل للمواس الذي انطلق من منتصف الملعب وواجه الحارس الجزائري بثقة و سجل الثاني بالدقيقة (28) , كاد بعدها السالم أن يضيف الثالث من عرضية للجنيات و لكن رأسيته ذهبت بمحاذاة القائم لينتهي الشوط الأول بتقدم منتخبنا (2\0).

في الثاني زج مدرب الجزائر المناد بجميع أوراقه (بوزيدي و الغماري و العوينة ) في محاولة منه للتعديل فيما أخرج مدربنا العرب لاعبنا السالم وزج بحسام الدين عمر الذي كان بإمكانه أن يسجل فور نزوله و لكن كرته علت العارضة بقليل , و يمرر المواس عرضية سددها الشيخ يوسف برأسه سهلة , و يتابع المواس سلسلة مراوغاته و يحضر كرة للميدو الذي سدد خفيفة خاج المرمى الجزائري و في هذه الأثناء كانت محاولات الجزائر تتكسر أمام صلابة دفاعنا و مساندة المبيض و الأطراف و تألق للشاهر باستثناء ركلة التي احتسبها حكم اللقاء نتيجة عرقلة الخولي للمهاجم الجزائري لينفذها زين الدين فرحات هدف الجزائر الوحيد , هذا الهدف لم يحبط من عزيمة لاعبينا الذين تابعوا المباراة بثقة , و تناقلوا الكرة بسهولة مما ساعدهم على إضافة الهدف الثالث قبل نهاية اللقاء بدقيقتين عبر المهاجم المشاكس نصوح نكدلي استغل تمريرة المواس وخطأ المدافع الجزائري ليسجل الثالث لتنهتي المباراة بفوز وضع من خلاله منتخبنا أول خطواته نحو المزيد من الانتصارات إن شاء الله

مثل منتخبنا:
الشاهر - الجويد - الخولي - العجان - الجنيات - الميدو - السالم (العمر ) -المواس - الشيخ يوسف (الميداني ) - النكدلي - المبيض.


لقطات من اللقاء :
*نال منتخبنا إنذارين الأول لمؤيد الخولي و الثاني لخالد مبيض
*قاد المباراة الحكم التونسي نصر الله جوادي و ساعده المغربي عبد العزيز المهراجي و المصري محمود عاشور و تحسين أبو السادات و راقبها البحريني عبد العزيز قمبر
* حضر المباراة نائب السفير السوري بالمغرب السيد عصام سليمان و السيد محمد روراوة نائب رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم
*تميز أداء الفريق الجزائري بالخشونة الزائدة و الضرب بدون كرة و مع ذلك لم يكن الحكم قاسياً معهم ...؟
*اتصل السيد فاروق سرية رئيس الاتحاد السوري لكرة القدم و هنأ المنتخب بالفوز ووعد بمكافأت جيدة في حال الفوز على فلسطين أيضاً.

المؤتمر الصحفي:
بعد المباراة أكد مدربنا عبد الحفيظ عرب أن فريقنا استفاد كثيراً من مشاهدة المنتخب الجزائري في مباراته الأولى أمام فلسطين و هو ما ساعده على وضع استراتيجية خاصة تعتمد على السرعة و استغلال ثغرات الدفاع الجزائري مؤكداً أن لاعبينا استطاعوا التعامل مع المباراة بثقة و هو مأربك الجزائريين.
أما مدرب الجزائر سليم مناد فقال : لقد تفاجأنا بمستوى المنتخب السوري و لكن الحكم لم يعطينا حقنا و لو احتسب ركلة جزاء لنا في بداية المباراة لاختلفت المعطيات و لاعبي فريقي لم تفاجأوا بالهدف المبكر مما صعب عليهم العودة لأجواء اللقاء مؤكداً أن منتخبنا يضم عناصر جيدة و عالية المستوى.

الخميس مع فلسطين:
يتابعى منتخبنا مشواره بالبطولة فيلتقي المنتخب الفلسطيني الذي خسر أمام المغرب (1\0) يوم الخميس القادم على ملعب مولاي الحسن بتمام الساعة السابعة و النصف بتوقيت دمشق ,فيما يلعب السودان مع الجزائر ينفس اليوم و يستريح المنتخب المغربي و في المجموع الثانية يلعب يوم الجمعة العراق و مصر و السعودية مع البحرين.


المنسق الإعلامي لمنتخب شباب سورية يونس المصري