ايمن حكيم: انا افضل من تيتا فاليريو.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في January 21 2011 19:23:43

شن المدرب الوطني ايمن حكيم هجوماً عنيفاً على المدرب الروماني تيتا فاليريو الذي قاد المنتخب في بطولة كاس امم اسيا وحمله المسؤولية كاملة بالخروج من الدور الاول من البطولة وذلك بحواره لبرنامج " ملاعبنا الخضراء" الذي يبث على اذاعة دمشق كل يوم جمعة ويقدمه الاعلامي وجيه شويكي.

وتحدث الحكيم في البداية عن قائمة ال23 لاعب وقال : انا لم اقتنع بالقائمة لكن تيتا كتب اسماء اللاعبين على ورقة و رفض النقاش مع اي شخص حول القائمة واكد انه سيتحمل المسؤولية في حال حصول نتائج سلبية بالنهائيات الاسيوية وانا كنت احبذ وجود الشعبو والسيد لخبرتهم الكبيرة ولان المنتخب كان ينقصه القائد في ارض الملعب بسبب اصابة فراس الخطيب.
واضاف : كانت افضل ان يتعامل اتحاد الكرة مع المدرب الروماني تيتا فاليريو مثلما فعلت ادارة نادي الاتحاد حيث منعته من اتخاذ القرارت غير الصائبة مما دفع المدرب لترك النادي.

واكد الحكيم ان حبه للوطن كان السبب الرئيسي بموافقته على تعينه كمساعد للمدرب تيتا حيث : انا لم اكن لاقبل العمل كمساعد لتيتا لو لا حبي للوطن لان تيتا ليس افضل من المدربين المحليين حيث جاء الى سوريا كمدرب لياقة واستلم بعدها تدريب نادي الاتحاد لاربع سنوات ولم يحقق اي بطولة سوا كاس الاتحاد الاسيوي وانا برايي الفوز بالدوري اصعب من الفوز بكاس الاتحاد الاسيوي وتيتا لم يتمكن من التتويج بالدوري السوري مع الاتحاد واقولها بصراحة الcv الذي املكه انا افضل من السيرة الذاتية للمدرب تيتا.
واردف ايمن قائلاً : ولكل من يتحدث عن الشهادات التدريبية اقول لهم انني املك 12 شهادة تدريبية وكانت اخر دورة خضعت لها بدولة التشيك وكان برفقتي كل من الكابتن محمد قويض (مدرب الكرامة) و نزار محروس (مدرب الوحدة) , بينما المدرب الروماني تيتا لا يملك سوا شهادة تدريبية واحد فقط.

وانتقل ايمن حكيم للحديث عن سبب خروج المنتخب من النهائيات حيث قال : نحن لم نخرج من النهائيات بسبب مباراة الاردن بل مباراة اليابان كنت هي السبب والمدرب تيتا اخطأ بالتعامل مع اللقاء خصوصاً بعد تسجيل التعادل حيث كان من الافضل ان يبقي اللاعب جهاد الحسين بارض الملعب ولايخرجه ويزج بالاغا.
واضاف : المستوى الذي ظهر به المنتخب بالنهائيات والذي اثنى عليه الجميع كان لي دور كبير به فانا الذي قمت بتغير خطة المنتخب بعد استلامي قبل دورة غرب اسيا و حققت نتائج ايجابية للغاية بالمباريات الودية التي لعبها المنتخب تحت قيادتي ضد (الصين - البحرين - العراق) كما انني قمت بتوجيه الدعوة للاعب الجيش نديم صباغ للانضمام للمنتخب وهو قدم مستوى جيد للغاية بالبطولة.

واخيراً قال الحكيم: اتمنى من اتحاد الكرة استقدام مدرب عالمي لتدريب المنتخب بالفترة المقبلة واذا لم يتمكن من ذلك فمن الافضل ان يتم التعاقد مع مدرب محلي افضل من استقدام مدرب اجنبي لا يلبي الطموح خصوصاً اننا نملك مدربين محليين جيدين وقادرون على تحقيق الانجازات مع المنتخب والدليل اننا تاهلنا للنهائيات تحت قيادة مدرب وطني وكما يقال (لا يحن على العود الا قشرو).