بهدف قاتل لوكيزي يتعادل, والمرعي يتألق.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في October 19 2010 06:43:20

فقد نادي لوكيزي الايطالي الذي يلعب في صفوفه لاعبنا الدولي السوري شادي مرعي نقطتين ثمينتين بتعادله مع نادي بيسا ضمن المرحلة التاسعة من دوري الدرجة الثانية في ايطاليا وذلك بهدف لهدف بعد مباراة كانت الافضلية فيها للاعبي لوكيزي الذين اضاعوا العديد من الفرص السهلة.
وشهدت المباراة مشاركة لاعبنا الدولي السوري شادي مرعي بشكل اساسي كما هو معتاد حيث قدم المرعي مستوى ممتاز للغاية وكان من نجوم اللقاء وادى واجباته الدفاعية والهجومية على اكمل وجه ولعب شادي طوال اللقاء ولم يخرجه المدرب من ارض الملعب ابداً.
وانتهى الشوط الاول من اللقاء بتعادل الفريقين سلبياً من دون اهداف حيث ساد الحذر الدفاعي على الربع ساعة الاولى ليتحسن بعدها الاداء ويتالق الحارسين بالتصدي للفرص وخصوصاً لاني حارس نادي بيسا الذي ابعد اكثر من كرة خطيرة من جانب مهاجمي لوكيزي ماروتا و غراسي.

وبالشوط الثاني ومنذ بدايته بدا واضحاً ان تعليمات مدرب لوكيزي كانت هجومية وبعد مرور عشر دقائق اجرى المدرب تبديل هجومي فزج باللاعب بونداكو بديلاً بيرتولي وكان لهذا التبديل اثر كبير حيث نجح اللاعب ماروتا بعدها باربع دقائق بتسجيل الهدف الاول للوكيزي وسط فرحة كبيرة من المدرب واللاعبين والجماهير.
وطلب بعدها مدرب الفريق الخصم بيسا من لاعبيه التقدم للهجوم بغية التعديل واجرى تبديلين متتالين وتصدى الحارس بينزي للعديد من الفرص, وقبل عشر دقائق من نهاية الوقت الاصلي اشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء بوجه لاعب لوكيزي ماروتا صاحب الهدف بعد حصوله على الانذار الثاني, مما اجبر المدرب على اجراء تبديل دفاعي بادخال بوفا واخراج المهاجم غراسي للحفاظ على النتيجة.
وبالدقيقة الاولى من الوقت البدل الضائع فاجئ اللاعب تابياني الجميع وسجل هدفاً قاتلاً لنادي بيسا لتتعادل النتيجة,ولينتهي بعدها اللقاء بتعادل غير مرضي لنادي لوكيزي بهدف لهدف وبهذه النتيجة يرفع الفريق رصيده من النقاط الى 11 نقطة بالمركز التاسع وبفارق ثمان نقاط عن المتصدر نادي اتلتيكو روما.

لقطات من اللقاء :
- شارك لاعبنا شادي مرعي بشكل اساسي وقدم مستوى ممتاز ولعب طوال ال90 دقيقة.
- استنفذ مدربي الفريقين تبديلاتهم في هذه المباراة.
- شهد اللقاء خشونة كبيرة وخصوصاً من جانب لاعبي نادي لوكيزي.