بالصور: منتخبنا الشاب يخسر ويودع كاس اسيا.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في October 07 2010 15:05:08
صورة جماعية للاعبي منتخبنا قبل اللقاء.

ودع منتخبنا الوطني الشاب بطولة كاس اسيا تحت 19 التي تقام في مدينة زيبو الصينية والمؤهلة لكاس العالم للشباب التي ستقام بالعام القادم في كولومبيا وذلك بعد خسارته مع المنتخب السعودي للشباب بهدف دون مقابل ضمن المرحلة الثالثة من المجموعة الاولى التي تصدره عن جدارة واستحقاق اصحاب الارض منتخب الصيني للشباب برصيد 7 نقاط من ثلاث مباريات.
ودخل لاعبو منتخبنا المباراة بفرصة واحدة هي الفوز ولا شيء غيره مما اجبر المدرب كيفورك مارديكيان على الزج بثلاث مهاجمين بالتشكيلة الاساسية هم : نصوح نكدلي - اسعد الخضر - احمد قدور, بينما غاب عن المنتخب كل من الغباش و طه جنيد للايقاف واللاعب حميدو ميدو للاصابة.
وبالعشر دقائق الاولى كانت الافضلية للمنتخب السعودي لكن دون اي خطورة تذكر لتاتي بعدها اولى فرص منتخبنا عبر القدور الذي استلم الكرة من بين ثلاث مدافعين وتوغل داخل الجزاء وتعرض لاعاقة لكن الحكم الايراني لم يحتسب اي شيء, سدد بعدها المواس كرة قوية مرت بجانب القائم الايمن, حاول النكدلي بعدها بكرة راسية من داخل الجزاء تصدى لها الحارس السعودي ببراعة.
وتالق بعدها العالمة بابعاد تسديدة لاعب منتخب السعودية هتان الى ركنية, قام بعدها محمد علي بفاصل مهاري رائع ناور خلاله اكثر من لاعب ومرر لنصوح نكدلي الذي لعب كرة عرضية مرت من امام الجميع, ولعب القلعجي كرة عرضية انبرى لها العلي وتابعها براسه لكن فوق المرمى, سدد بعدها الدغريري كرة للمنتخب السعودي من داخل الجزاء مرت جانبية وسط مطالبة من لاعبي السعودية بركلة جزاء.
وبالدقيقة 41 سجل منتخب شباب السعودية الهدف الاول بعد انطلاقة سريعة من الدغريري تجاوز من خلالها المدافع اديب عيسى وتوغل داخل الجزاء ومرر الكرة لياسر الفهيمي الذي تابعها بسهولة بالشباك, لينتهي بعدهال الشوط الاول من المباراة بتقدم منتخب السعودية بهد نظيف.

ومع بداية الشوط الثاني اعتقد الجميع ان منتخبنا سيهاجم بشكل مكثف للعودة للمباراة لكن العكس هو الذي حصل حيث لم يشكل لاعبو المنتخب اي خطورة تذكر على مرمى الحارس السعودي بهذا الشوط بينما كان العالمة نجم هذا الشوط بتصديه لاكثر من فرصة خطيرة للمنتخب السعودي والتي كان اولها من تسديدة ياسر الفهيمي التي امسكها العالمة باناقة, اتبعه العطيف بتسديدة كان حارسنا لها بالمرصاد.
ليجيري بعدها المرديكيان اولى تبديلاته بالزج باللاعب محمد باش بيوك بديلاً لاحمد الاسعد في محاولة لتنشيط الناحية الهجومية, سدد الشهري بعدها كرة خطيرة للغاية مرت بجانب المرمى, وانطلق الدغريري بعدها بشكل سريع ودخل منطقة الجزاء وسدد الكرة لكن بالشباك الخارجية لمرمى منتخبنا, وزج كيفورك بعدها باللاعب اسامة الاومري بديلاً لاحمد قدور في ثاني تبديلات المنتخب.
وبالدقيقة 31 احتسب الحكم الايراني ركلة جزاء بعد حالة دفع من مدافع منتخبنا على مهاجم المنتخب السعودي يحيى الدغريري, وانبرى البديل نصار لتنفيذ الركلة لكن العالمة تالق وتصدى للكرة بشكل رائع ليحافظ على امال منتخبنا بالدقائق المتبقية, لكن لاعبو المنتخب كانوا مستسلمين تماماً لهذه النتيجة, لينتهي اللقاء بخسارة ثانية لشباب سوريا ببطولة كاس اسيا تحت 19 ودع على اثرها البطولة برصيد 3 نقاط من فوز وحيد على المنتخب التايلاندي وخسارتين مع منتخبا الصين والسعودية.

تشكيلة منتخبنا باللقاء :
ابراهيم عالمة - اديب عيسى - خالد جنيد - عبدالله قندقجي - احمد الاسعد (باش بيوك) - رضوان قلعجي - محمود مواس - محمد علي - نصوح نكدلي - اسعد الخضر - احمد قدور (اسامة اومري).


لقطات من اللقاء :
- اقيمت المباراة على استاد لينزي بحضور جمهور جيد.
- غاب عن منتخبنا كل من الغباش و طه جنيد للايقاف و ميدو للاصابة.
- قاد المباراة الحكم الايراني تركي محسن.
- تصدر منتخب الصين المجموعة وجاء خلفه منتخب السعودية واحتل منتخبنا المركز الثالث.


صور اخرى من المباراة :