بعد استلامه تدريب المنتخب الحكيم يتحدث لموقعنا.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في September 20 2010 08:32:19

اصدر الاتحاد السوري لكرة القدم برئاسة السيد فاروق سرية قراراً رسمياً يتضمن استلم المدرب ايمن حكيم لمهمة تدريب منتخبنا الوطني الاول خلال بطولة غرب اسيا القادمة التي ستقام في الاردن خلال الايام القليلة المقبلة على ان يستلم المدرب الصربي ميلان زيفاندوفيتش المهمة رفقة مساعده بعد نهاية البطولة مباشرة.
وسيرافق بعثة المنتخب الوطني الى الاردن المدرب الصربي ميلان زيفاندوفيتش الذي سيصل الى دمشق مساء الاحد كمشرف على المنتخب بالاضافة لمساعده حيث سيقوم ميلان بمتابعة لاعبي المنتخب والتعرف عليهم ومشاهدة مستواهم على ارض الواقع حيث سيستلم تدريب المنتخب رسمياً بعد بطولة غرب اسيا.

وبعد صدور القرار تحدث الحكيم بتصريح حصري لموقعنا PsyrianP.com حيث قال : انا قبلت تدريب المنتخب ببطولة غرب اسيا لانه واجب وطني ولانه منتخب البلد ولكن انا لا اتحمل النتائج التي سوف تتحقق ان كانت ايجابية او سلبية حيث انني لا اعرف أي شيء عن المنتخب حالياً والقرار جاء مفاجئ للجميع.
واضاف : انا لن اتحمل اخطاء المدرب السابق للمنتخب و لو تم تسليمي لمرحلة كاملة كنت سوف اتحمل مسؤوليتها بشكل كامل ولكن الاتحاد اختارني لاستلام هذه المهمة الانتقالية وانا وافقت لانها مهمة وطنية.

وعن امكانية استدعاء لاعبي جدد للمشاركة بالبطولة قال : لقد تم ارسال اسماء اللاعبين الذين سيشاركوا ببطولة غرب اسيا منذ فترة وانا حاولت اضافة لاعبين جدد لكن لم استطيع بسبب قوانين البطولة ومع احترامي لجميع اللاعبين لكن هناك 5 الى 6 لاعبين لن يشكلوا أي اضافة لمنتخبنا الوطني واستغرب وجودهم.
وتحدث الحكيم عن الاستعداد للبطولة وقال : لن يكون هناك تجمع للاعبين قبل بطولة غرب اسيا حيث سيكون السفر الى الاردن يوم الاربعاء القادم وسنلتقي مع اللاعبين عند السفر فقط و اول مباراة لنا بالبطولة ستكون يوم الجمعة القادم أي انني لن ادرب اللاعبين الى يومين فقط وهذا غير كافي ابداً,كما انني لم اتابع المنتخبات التي سوف نلعب في دور المجموعات لانني لم اتوقع ان استلم هذه المهمة لذلك فالوضع صعب للغاية.

واخيراً تحدث الكابتن ايمن حكيم عن الطموحات حيث قال : بصراحة الحالة التي وصل اليها المنتخب سيئة جداً و اذا تجاوزنا الدور الاول من البطولة فهذا يعتبر انجاز واؤكد ان الهدف من المشاركة ببطولة غرب اسيا ليس النتائج انما الهدف هو تعرف المدرب ميلان زيفاندوفيتش على مستوى لاعبي المنتخب ومتابعة الاحوال البدنية والفنية للاعبين عن قرب و اتمنى له التوفيق في مهمته القادمة في نهائيات كاس اسيا.
والجدير بالذكر ان ايمن حكيم ابن نادي الوحدة سبق له تدريب العديد من الاندية السورية كالوحدة الذي حقق معه نتائج متفاوتة و نادي الوثبة ونادي تشرين والشرطة وحقق نتائج جيدة مع هذه الاندية ولا تعتبر هذه التجربة هي الاولى للحكيم مع المنتخبات الوطنية حيث سبق له تدريب منتخب سوريا للشباب.