بعد اداء سيء, منتخبنا يخسر امام نادي مرسين.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في August 09 2010 03:16:39

لقطة من المباراة

واصل منتخبنا الوطني الاول سلسلة اخفاقاته بالمباريات الودية الاخيرة تحت قيادة الاكاديمي فجر ابراهيم فبعد الخسارة الغريبة التي تعرض لها منتخبنا في معسكره الاستعدادي في رومانيا مع نادي استرا بلويستي الروماني, تعرض منتخبنا لخسارة جديدة هذه المرة كانت مع نادي مرسين التركي الذي يلعب بدوري الدرجة الثانية هناك والذي احتل المركز الثاني عشر بالموسم المنصرم وذلك بثلاثة اهداف مقابل هدف واحد وذلك في مباراة ودية يستعد من خلالها منتخبنا لدخول نهائيات كاس اسيا القادمة التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة مطلع العام القادم.
ورغم التصريحات التي ادلى بها الكادر الفني والتدريبي لمنتخبنا بعد نهاية المعسكر الاستعدادي في رومانيا والتي اكدوا خلالها ان المعسكر افاد اللاعبين بشكل كبير من جميع النواحي, لكن الذي شاهدناه في المباراة الودية ضد نادي مرسين التركي اظهرت عكس هذا الكلام واكدت ان المعسكر كان للترفيه والسياحة ليس اكثر.
وبالعودة لتفاصيل المباراة نجد ان لاعبو منتخبنا قدموا مستوى سلبي بالشوط الاول رغم ان المدرب الاكاديمي فجر ابراهيم اعتمد على ثلاث مهاجمين في خطته هم : محمد الزينو – احمد العمير – رجا رافع, ولم يقدم اللاعبون الثلاثة المستوى المنتظر منهم وانتهى النصف الاول من اللقاء بتقدم نادي مرسين التركي الذي كان افضل من منتخبنا بهذا الشوط وذلك بهدف دون مقابل سجله اللاعب حسان اشنجي بالدقيقة 38 بعد متابعته لكرة مرفوعة لم يتمكن حارس منتخبنا الوطني الاول رضوان الازهر من التصدي لها لتسكن الشباك هدفاً اولاً لنادي مرسين.

ومع بداية الشوط الثاني وعلى عكس المتوقع افتتحه الفريق التركي سريعاً وتمكنوا من تسجيل الهدف الثاني بعد سوء انتشار من مدافعي منتخبنا استغلها اللاعب يونس اللنون وسجل الهدف الثاني, بعدها تحرك لاعبو منتخبنا قليلاً وسدد العمير كرة من داخل منطقة الجزاء تصدى لها الحارس وارتطمت بالقائم, حاول بعدها اللاعب عمار زكور بتسديدة قوية ارتدت من القائم ايضاً, واستمرت بعدها محاولات منتخبنا لكن دون أي خطورة تذكر.
لينجح بعدها لاعبو نادي مرسين بتسجيل الهدف الثالث من ركلة حرة لعبت عرضية تابعها فاتح اجديك براسه بالمرمى, وقلص بعدها رجا رافع النتيجة بتسجيله الهدف الوحيد لمنتخبنا بعد تمريرة من الزينو سددها الرافع من داخل الجزاء بالشباك, لينتهي بعدها اللقاء بخسارة مذلة ومستحقة لمنتخبنا الوطني الاول امام نادي مرسين التركي الذي يلعب بدوري الدرجة الثانية وذلك بثلاثة اهداف مقابل هدف وحيد حيث ظهر منتخبنا بصورة سيئة للغاية.

لقطات من المباراة :
- حضر المباراة السيد حياتي يازجي نائب رئيس مجلس الوزراء التركي – وزير الدولة ود. ماهر خياطة نائب رئيس الاتحاد الرياضي العام و لؤي نعسان عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي وأحمد منصور رئيس فرع حلب للاتحاد الرياضي ومحافظ مرسين ورئيس البلدية.
- بعد نهاية المباراة تم تبادل الدروع بين الطرفين السوري والتركي.
- وجهت لجنة الصحفيين الرياضيين الدعوة رسمياً لفريق مرسين للمشاركة بدورة كأس الصحفيين العاشرة التي ستقام في حمص نهاية أيلول القادم.
- حضر المباراة جمهور متوسط قدر ب 5 الاف متفرج .
- تعود البعثة السورية الرسمية والرياضية والإعلامية غداً الاثنين إلى سورية براً عبر منفذ كسب الحدودي.