يحيى الكردي يقترب من شراء نادي ليفربول الانكليزي.
موقع اللاعبين السوريين المحترفين في August 05 2010 08:19:08

اقترب رجل الاعمال السوري يحيى الكردي من شراء اسهم نادي ليفربول الانكليزي احد اكبر الاندية الاوربية وذلك بعض مفاوضات قام بها الكردي مع ادارة النادي الانكليزي الذي يمر بازمة مالية خانقة مما دفع مالكي النادي والذي يتقدمهم الامريكي جورج جيليت لعرضه للبيع منذ شهر نيسان/أبريل الماضي.
وأصدر الكردي بياناً عبر قسم العلاقات العامة في شركته التي تتخذ من كندا مقراً لها، اعتبر خلاله أنه في "مفاوضات متقدمة" مع مالكي النادي الحاليين لشراء حصصهم.

وجاء في البيان: "أكد يحيى الكردي، ممثل مجموعة مستثمرين من الشرق الأوسط وكندا، أن مجموعته دخلت في مفاوضات متقدمة مع توم هيكس وجورج جيليت، مالكا نادي ليفربول لكرة القدم، لشراء كل أسهم النادي".
وتابع البيان: "حصل اتفاق على معظم النقاط الرئيسة، بما فيها سعر الشراء، إعادة دفع الديون للمصرف الملكي الاسكتلندي وويلز فارغو، وتمويل بناء ملعب جديد في منتزه ستانلي في ليفربول. إن الاتفاق الرسمي لشراء النادي بين الفريقين هو في المرحلة الأخيرة من المفاوضات".
وأضاف البيان: "يقيم السيد الكردي في كندا وهو لاعب دولي سابق في منتخب سوريا يشرف على استثمارات مجموعته في أوروبا وأميركا الشمالية".

وكانت الصحف البريطانية ذكرت أول من أمس الاثنين أن رجل الأعمال الصيني كيني هوانغ المقيم في هونغ كونغ تقدم بعرض رسمي إلى مسؤولي ليفربول سابع الدوري الانكليزي من أجل شراء النادي, لكن كيني نفى بتصريحات صحفية كل ما ذكر واكد بانه يرغب بشراء جزء من اسهم النادي الانكليزي وليس كل الاسهم.
ويدير كيني هوانغ صناديق الاستثمار "كيو إس إل" الرياضية ومقرها في هونغ كونغ والتي جعلت منه مليارديراً.

يذكر أن الكردي وهو من مواليد مدينة حلب السورية عام 1966، عين سفيراً لمنظمة الطفولة العالمية "يونيسيف" التابعة للأمم المتحدة في كندا، وسبق له أن لعب في صفوف فريقي الإتحاد والشرطة محلياً واحترف لموسم واحد في النجمة اللبناني قبل أن يهاجر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة ومن ثم كندا.