قسم كرة القدم
اللاعبين السوريين المحترفين
المحترفين الشباب والناشئين
المدربين السوريين في الخارج
مقابلات الموقع
أخبار المنتخبات
أخبار المحترفين
تقديم المباريات
نتائج المباريات
أخبـــار المدربين
مباريات المنتخبــات
قسم كرة السلة
اللاعبين السوريين المحترفين
المحترفين الشباب والناشئين
المدربين السوريين في الخارج
أخبار كرة السلة
قسم كرة اليد
اللاعبين السوريين المحترفين
المحترفين الشباب والناشئين
المدربين السوريين في الخارج
أخبار كرة اليد
قسم الميديا
ألبومات الصور
ألبومات الفيديو
أرخص وأفضل استضافة سورية
  :: يختتم منتخبنا الاولمبي يوم الثلاثاء مبارياته في بطولة الامارات الودية، أمام منتخب البحرين الذي خسر مبارياته الثلاث، في تمام الساعة 1.45 ظهراً بتوقيت دمشق.. :: 
آسيويا: هدف وحيد للاعبينا في الجولة الثالثة
Bookmark and Share



محمود مواس من لقاء الرفاع البحريني مع الصفاء اللبناني

ضمن منافسات الجولة الثالثة من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي 2013 وضمن المجموعة الأولى سقط الرفاع البحريني للمرة الثانية في المسابقة بعد خسارته من مضيفه الصفاء اللبناني بهدف دون رد في المباراة التي استضافها ملعب مدينة كميل شمعون بالعاصمة اللبنانية بيروت.
وبمشاركة الدوني والمواس مع الرفاع وأحمد العمير مع الصفاء طيلة مجريات اللقاء ، وبعد فترة جسن نبض وتحفظ وحذر استمر 10 دقائق بدأ الصفاء في هجومه على مرمى الرفاع من خلال ركلة حرة مباشرة في منتصف الملعب نفذت داخل المنطقة وتطاول لها أحد لاعبيه ولكنه فشل في استثمارها ليعترضها الحارس سيدشبر علوي «11» ، وعاد أفضل لاعبي الصفاء محمد حيدر ليخترق دفاعات «السماوي» من الجهة اليسرى ودخل منطقة الجزاء دون مضايقة من أحد وسدد كرة قوية ردها القائم الأيمن نيابة عن علوي «13» ، وجاء الدور على المحترف النيجيري في صفوف اللبنانيين صامويل الذي تلقى كرة عرضية بالمقاس من الجهة اليسرى عن طريق محمد حيدر ولكن صامويل رفض الهدية ولعب الكرة خارج إطار المرمى «15» ، وانتظر الرفاع طويلا قبل أن يبدأ أولى كراته الخطرة بعد هجمة سريعة وصلت فيها الكرة إلى محمد المواس على الجانب الأيمن لعبها عرضية إلى مواطنه أحمد الدوني الذي رفض استثمارها بالصورة الصحيحة ولعبها عاليا بعيدة عن المرمى «21» ، ودخلت بعدها المباراة في سبات وهدوء استمر طويلا لغاية الدقائق الأخيرة من عمر الشوط والذي شهد تدخلا عنيفا من داوود سعد على حيدر لبنان مر بسلام من الحكم الهندي سينغا «41»، وعاد الرفاع للظهور مجددا بكرة عرضية أيضا من المواس إلى الدوني لم يترجمها بنجاح «45» ، واحتسب الحكم الهندي سينغا وقتا بدلا من الضائع قدره بـ5 دقائق أنتج عن ركلة جزاء للصفاء تسبب فيها الصربي ميلادين بعد اشتراكه في كرة مع خضر سلامة احتسبها سينغا وترجمها بنجاح نور منصور لهدف التقدم للبنانيين.
الشوط الثاني ، كاد صاحب الهدف الأول نور منصور أن يعزز من تقدمه بعد ركلة حرة مباشرة نفذت داخل المنطقة وتطاول لها منصور ولكن العارضة تكفلت بإخراجها لينجو مرمى الرفاع من هدف التعزيز اللبناني «58»، وسدد محمد حيدر كرة صاروخية بعد هجمة مرتدة سريعة احتاج فيها الصفاء لـ3 تمريرات فقط للوصول لمنطقة الجزاء «61» ، وعادت العارضة «السماوية» من جديد لتنقذ شباك الرفاع من هدف تعزيزي للصفاء بعد تسديدة صامويل تغير مسارها بعد ملامستها لمحمد دعيج وتهيأت الكرة للمتابع روني عازار ولكنه أيضا سددها عاليا «73»، وهذه الفرصة اللبنانية تكشف بوضوح مدى الغياب التام للاعبي الرفاع.ولم تثمر إلا عن تسديدة جميلة من حسين سلمان بعد خطأ خارج المنطقة سددها مباشرة تطاول لها الحارس مهدي خليل وحولها لركلة ركنية «90+4»، وانتهت المباراة بخسارة رفاعية مستحقة.
وبهذه النتيجة ازدادت مهمة الرفاع البحرين صعوبة للتأهل للدور الثاني حيث أرجعته الخسارة خطوة بتراجعه للمركز الثالث برصيد 3 نقاط بفارق نقطة واحدة عن الصفاء الثاني.

وفي المجموعة الثانية عزز فريق اربيل العراقي صدارته بعد فوزه العسير على نظيره فنجاء العماني بهدف وحيد في المواجهة التي يضيفها ملعب فرانسو حريري.
وسجل الهدف الاربيلي الوحيد لاعب وسطه نبيل صباح مطلع الشوط الثاني ، وبهذا الفوز واصل الفريق الهوليري وجوده في صدارة فرق المجموعة برصيد 9 نقاط.

وفي المجموعة الثالثة وبقيادة مدربنا الوطني فجر ابراهيم تغلب دهوك العراقي على مضيفه ظفار العماني بثلاثة اهداف لهدف في المواجهة التي ضيفها الملعب الرئيسي مدينة صلالة العمانية.
منذ بداية اللقاء تقدم دهوك بهدف برهان أحمد لاعب دهوك في الدقيقة 6 اثر تمريرة طويلة من فوق المدافعين تمكن برهان على اثرها من كسر مصيدة التسلل ويتقدم بالكرة لداخل منطقة الجزاء ويسدد كرة قوية اعتلت سقف مرمى محمد الذيب حارس مرمى ظفار، وحرك هذا الهدف كبرياء ظفار وبدأ يشن هجمات خاطفة على مرمى دهوك، ومن كرة سريعة قادها احمد مانع من الجهة اليمنى متوغلا لداخل منطقة الجزاء ومرر كرة ارضية لم تجد المتابعة اللازمة بسبب بطء الضابط في الخط الهجومي.
وكاد ظفار ان يعود للقاء بعد كرة جميلة متبادلة بين محترف ظفار واحمد مانع مكنت الأول من الانفراد بحارس مرمى دهوك الا ان الاخير اضاع الكرة بطريقة غريبة مضيعا على فريقه احراز هدف التعادل، ولم يستفق ظفار من الصدمة الاولى التي تلقاها مبكرا حتى وجد نفسه مرة أخرى امام وضعية صعبة بعد احراز دهوك الهدف الثاني الذي كان في الدقيقة 19 من خط دفاعي من وسط الملعب استطاع على اثرها دهوك اضافة الهدف الثاني عن طريق اسامة غريب الذي استقبل كرة بينية جميلة من زميله صالح سدير ليتمكن الاول من تسديدة كرة ارضية لم يستطع الذيب التصدي لها، هذا الهدف أعطى للفريق الضيف اريحية تامة بعيدا عن ضغوطات اللقاء وفي الجانب المقابل لجأ ظفار الى اللعب السريع الذي غلب عليه العشوائية والــــــذي كلف الفريق العماني الهدف الثالث في مرماه والضربة القاضية.
حيث تكفل هذه المرة صالح سدير أحد أبرز لاعبي دهوك من اضافة الهدف الثالث لفريقه بعد تسديدة سهلة من خارج منطقة الجزاء ارتكب فيها محمد الذيب حارس مرمى ظفار خطأ فادح بعدما ارتطمت الكرة في يده ودخلت في الشباك.
وفي شوط المباراة الثانية حاول ظفار العودة الى مجريات اللقاء بهدف تقليص النتيجة، وكان له ما أراد في الدقيقة 56 حين احرز قائد ظفار هاني الضابط الهدف الأول من كرة عرضية استقبلها الضابط داخل منطقة الجزاء محرزا هدف ظفار الوحيد في المباراة، حاول الزعيم بعدها تقليص النتيجة ومن ثم تعديلها ولكن دفاعات دهوك تمكنوا من غلق المساحات امام ظفار ، لتنتهي المباراة بفوز مستحق للفريق العراقي الضيف على حساب ظفار.

وفي ذات المجموعة اقتنص فريق الفيصلي الأردني ثلاث نقاط ثمينة تفوق على ضيفه شعب إب اليمني بنتيجة 2-1، في مباراة جرت في ستاد عمان ، وبذلك رفع الفيصلي رصيده إلى 6 نقاط، بينما بقي رصيد شعب إب خاليا منها.
جاءت الفرصة الأولى للمباراة التي سددها مهاجم شعب إب تيدي جيمس ومرت بجوار القائم، بمثابة الانذار المبكر للفيصلي ليكون لؤي العمايرة مصدر راحة الفريق من جديد عندما ابعد عرضية جيمس قبل تدخل جزيلان.
خالد البابا الذي ابعد تسديدة خليل بني عطية لركنية، لتترك تمريرة بني عطية المساحة المناسبة للنبر الذي مررها عرضية سددها اشرف نعمان باحضان الحارس فرج مبروك.
عاد العمايرة ليمنح زملاءه الثقة عندما تصدى لتسديدة نجيب الحداد، وتألق في التصدي لرأسية تيدس بعد عرضية جزيلان الى ركنية، التي نفذت وسددها الحداد بجوار القائم الايمن، وعاد العمايرة وتألق بابعاد رأسية تيدي لركنية، ولم يحسن المحارمة التعامل مع عرضية اشرف نعمان، ليسددها ضعيفة سيطر عليها الدفاع اليمني، ليقطع نعمان كرة من منتصف الميدان ويمررها عميقة فشل اليكس في التعامل معها لتصل بني عطية الذي سددها في سقف المرمى الهدف الأول للفيصلي في الدقيقة 30.ليبعد الدفاع اليمني عرضية بني عطية قبل وصولها لنعمان، ليمرر تيدي جيمس كرة بينية صوب جزلان الذي سدد كرة انقذها العمايرة على دفعتين، لتنتهي احداث الشوط الأول بتقدم الفيصلي بهدف وحيد.
في الثاني وكاد نعمان ان يضيف الهدف الثاني، بيد ان الحارس مبروك ابعدها بمساعدة الدفاع لركنية، ومن كرة مرتدة مرر تيدي كرة داخل صندوق الجزاء لم يجد معها الزواهرة سوى ابعاد الكرة بيده لتكون ركلة الجزاء التي نفذها ناطق راجح تمكن العمايرة من التصدي لها بنجاح.
، واهدر العطار فرصة "خرافية" للفيصلي عندما مرر المحارمة عرضية سددها الأول برأسه بجوار القائم الايسر للحارس مبروك والمرمى مشرع الابواب، ليرتد شعب إب بكرة سريعة مررها البديل عامر عقيل استقبلها تيدي جيمس دون مضايقة سددها لوب من فوق العمايرة هدف التعادل في الدقيقة 70.
، وتألق العمايرة في التصدي لتصويبة محمد الصباحي، وعاد المحارمة بانفراد تام بيد انه سددها بجسد الحارس مبروك، واهدر البديل وهيب المفتي فرصة خرافية للتسجيل للفريق اليمني عندما تركته بينية تيدي بيد انه سدد بجوار القائم الايسر للعمايرة، ليدفع مدرب الفيصلي بورقة حسين زياد عوضا عن تامر الحاج، وترتد كرة خضر يوسف من اسفل القائم الايسر للحارس مبروك تهادت امام بني عطية اودعها بهدوء على يمين الحارس الهدف الثاني للفيصلي في الدقيقة 85، ، وتألق حارس شعب في التصدي لصاروخية خضر يوسف، لتنتهي المباراة بفوز صعب وشاق للفيصلي على شعب إب ، مع الشارة الى مشاركة خالد البابا مع الفريق اليمني طيلة مجريات اللقاء.

وفي المجموعة الرابعة انتزع القادسية الصدارة بعد فوزه على رافشان الطاجيكي بثلاثية نظيفة.
هدف القادسية الاول جاء في الدقيقة 26 من خلفية مزدوجة رائعة ، وتتوالى الفرص الضائعة على مرمى رافشان، كان ابرزها في الدقيقة 42 من وقت اللقاء، عبر انفراد لاعبنا عمر السومة الذي استغل سوء تقدير مدافعي رافشان، لكنه يسدد في الحارس وتخرج الكرة الى خارج الملعب، لينتهي بعد ذلك الشوط الاول بتقدم الاصفر بهدف للاشيء.
وفي انطلاق الشوط الثاني قاد بدر المطوع هجمة لفريقه في الدقيقة 67 من زمن اللقاء، وذلك بنجاحه في التوغل الى داخل منطقة جزاء رافشان ويسدد بقوة، لكن الكرة ترتد من القائم الايمن للمرمى ليسكنها المدافع بالخطأ في مرماه ، وفي الدقيقة 87 من زمن اللقاء، نجح بدر المطوع في كتابة النهاية المميزة للقاء، وذلك بادراكه الهدف الثالث للقادسية، بعد توغل ناجح في منطقة الجزاء، ليسدد في الزاوية اليمنى العليا لمرمى رافشان.

وفي لقاء آخر بمشاركة لاعبنا باسل الشعار تغلب فريق الرمثا الأردني على ضيفه فريق الشرطة السوري بهدف دون رد في المباراة التي أقيمت على ستاد الملك عبدالله الثاني في القويسمة.
ونجح المحترف الإيفواري بفريق الرمثا امانجوا في تسجيل هدف الفوز الثمين بالدقيقة "74"، ليقود الرمثا لرفع رصيده إلى ست نقاط متساويا مع الشرطة والقادسية في نفس النقط لكن فارق الأهداف يضع القادسية أولا..

تعليقات
لم يتم المشاركة بتعليق حتى الآن.
المشاركة بتعليق
الاسم:


التعليق باستخدام Facebook

الجماهير السورية

اللاعبالفريقالأهداف
محمود المواسأم صلال القطري2
عمر خريبينالهلال السعودي4
أياز عثمانأضنة ديميرسبور التركي1
سارغون أبراهامغوتيبورغ السويدي1
عمر السومةالأهلي السعودي5

استفتاء الاسبوع
ما رأيك ببداية منتخبنا الوطني الأول في التصفيات المشتركة؟

جيدة
جيدة
43% [19 أصوات]

مقبولة
مقبولة
39% [17 أصوات]

سيئة
سيئة
18% [8 أصوات]

أصوات: 44
البداية: 14/09/2019 23:11
النهاية: 13/11/2019 23:24

أرشيف الاستفتاءات
ترتيب المنتخبات