قسم كرة القدم
اللاعبين السوريين المحترفين
المحترفين الشباب والناشئين
المدربين السوريين في الخارج
مقابلات الموقع
أخبار المنتخبات
أخبار المحترفين
تقديم المباريات
نتائج المباريات
أخبـــار المدربين
مباريات المنتخبــات
قسم كرة السلة
اللاعبين السوريين المحترفين
المحترفين الشباب والناشئين
المدربين السوريين في الخارج
أخبار كرة السلة
قسم كرة اليد
اللاعبين السوريين المحترفين
المحترفين الشباب والناشئين
المدربين السوريين في الخارج
أخبار كرة اليد
قسم الميديا
ألبومات الصور
ألبومات الفيديو
أرخص وأفضل استضافة سورية
  ::
أربيل العراقي يقطع خطوة مهمة صوب نهائي كأس الاتحاد الآسيوي
Bookmark and Share



لقطة من المباراة لنجم منتخبنا الوطني نديم صباغ

قطع اربيل العراقي خطوة مهمة على طريق الوصول الى المباراة النهائية لبطولة كاس الاتحاد الاسيوي عندما تغلب على ضيفه تشونبوري التايلاندي باربعة اهداف مقابل هدف واحد في ذهاب نصف نهائي كاس الاتحاد الآسيوي.

وكاد تشونبوري يفاجىء حارس أربيل سرهنك محسن في الدقيقة السابعة عندما سدد لاعبه ارتيف كرة ارضية مرت قرب القائم الايمن تماما ، بعد ذلك اخذت المباراة تسير لحساب اربيل وفرض سيطرة تكاد تكون مطلقة وترجم هذه الافضلية الى احراز هدفه الاول في الدقيقة (24) بعد محاولة فردية مهارية من اللاعب عمار عبد الحسين إثر مناولة تلقاها من لاعبنا نديم صباغ وتمكن عبد الحسين من ارسال كرته قرب علم الزاوية تلقاها امجد راضي بكعبه وبطريقة رائعة وضع فيها فريقه في المقدمة ، لم يكتف تشونبوري بالتفرج على تأخره فراح يعتمد على محاولات مرتدة سريعة شكلت خطورة على مرمى اربيل وعانى منها مدافعوه خصوصا الاوغندي ايفان بوكينا الذي وقف نــداً قوياً بوجه محاولات تشونبوري ، وكاد الفريق التايلاندي يدرك التعادل قبل انتهاء الشوط الاول في وقت مناسب لكن هلكورد ملا محمد منعه من ذلك عندما رفع كرة من امام لاعب تشونبوري في اللحظة المناسبة في حين كان يهم بتسديدها .

وفي الشوط الثاني تمكن تشونبوري من تعديل النتيجة ومنذ مطلعه عندما نجح لاعبه واومن بيبوب من التوغل واستخلص كرة من بين مدافعي اربيل سددها مباشرة الى شباك سرهنك محسن ، هذا الهدف دفع اربيل للعودة مجددا للبحث عن التسجيل وشدد من هجماته وحاصر مرمى الحارس التايلاندي بعدد من المحاولات حتى اضاف الهدف الثاني بواسطة امجد راضي ايضا ليفرض بعد ذلك اربيل هيمنته الكاملة مستفيدا من الانهيار الكامل لتشونبوري الذي راح يبحث عن اية فرصة لتقليل الفارق لكنه لم يتمكن من ذلك بفعل صلابة الدفاع من جهة وقدرة اربيل الهجومية من جهة ثانية التي اثمرت عن احراز الهدف الثالث في الدقيقة (66) بعد ان ارسل هلكورد كرة عرضية طويلة وصلت الى امام المرمى التايلاندي وبسبب ارتباك مدافعية اصطدمت بقدم احدهم ودخلت مرمى تشونبوري ، وواصل اربيل بعد ذلك هيمنته ولاحت له اكثر من فرصة لتعزيز التقدم وانتظر حتى الدقيقة الثالثة والسبعين باضافته الهدف الرابع من قذيفة هائلة سددها صالح سدير بعد ان سار بكرة من منتصف الملعب ومن مسافة بعيدة سددها الى سقف مرمى تشونبوري عانقت شباكه بقوة مختتما رباعية اربيل في هذه المباراة .

هذا وتجدر الاشارة الى موعد لقاء الاياب في الثالث والعشرين من الشهر الجاري في تايلند.

تعليقات
لم يتم المشاركة بتعليق حتى الآن.
المشاركة بتعليق
الاسم:


التعليق باستخدام Facebook

الجماهير السورية

اللاعبالفريقالأهداف
محمود المواسأم صلال القطري2
عمر خريبينالهلال السعودي3
أياز عثمانأضنة ديميرسبور التركي1
سارغون أبراهامغوتيبورغ السويدي1
------

استفتاء الاسبوع
ما رأيك ببداية منتخبنا الوطني الأول في التصفيات المشتركة؟

جيدة

مقبولة

سيئة



ترتيب المنتخبات